سجن الرئيس المخلوع حسني مبارك ونجليه 15 يوما للتحقيقات

اخبار عالمية . facenews منذ 7 سنوات و 8 شهور 213 0
سجن الرئيس المخلوع حسني مبارك ونجليه 15 يوما للتحقيقات
ذكرت مصادر إعلامية متعددة صباح اليوم أن النيابة العامة قررت احتجاز الرئيس السابق حسنى مبارك 15 يوما على ذمة التحقيق في التهم المنسوبة إليه. فقد نقلت وكالة الأنباء الألمانية عن محطة "راديو مصر" أن النيابة العامة في مصر أمرت بحبس الرئيس السابق حسني مبارك 15 يوما على ذمة التحقيقات في اتهامات بالتورط في قتل متظاهرين في ميدان التحرير بوسط القاهرة. وهو ما أشارت إليه أيضا وكالة رويترز وموع العربية نت.. 
كانت تحقيقات قد بدأت أمس مع مبارك في مستشفى شرم الشيخ الدولي الذي وصله بعد إصابته بأزمة قلبية إثر تحقيقات متواصلة معه فى مدينة الطور. ثم أكد الأطباء أن حالته مستقرة وتسمح بالتحقيق معه.
كانت النيابة العامة المصرية قد أمرت في ساعة مبكرة من صباح اليوم بحبس جمال وعلاء نجلي مبارك لمدة 15 يوما على ذمة التحقيق في اتهامات تتعلق بالتورط بالتحريض على قتل متظاهرين. 
ولا يزال في انتظار الثلاثة تهم أخرى تتعلق بالتضخم الهائل للثروة واستغلال النفوذ ، ومن المتوقع أن يبدأ جهاز الكسب غير المشروع التحقيق معهم قريبا. ولم يتضح بعد المكان الذي سيقضي فيه مبارك ونجليه مدة الحجز الاحتياطي.
وأمر النائب العام المستشار عبد المجيد محمود، فى ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء، بحبس علاء وجمال مبارك نجلى الرئيس السابق، 15 يوماً على ذمة التحقيقات التى تجريها معهما النيابة العامة، فى الوقائع التى تضمنتها البلاغات المقدمة ضدهما، والتى سبق أن اتخذت النيابة العامة بصددها إجراءات طلب تجميد الأرصدة فى الداخل والخارج والمنع من السفر.
 
يأتى ذلك فى الوقت الذى شهدت فيه تضارب فى الأنباء والمعلومات حول موعد ومكان وسبب التحقيقات التى تمت مع نجلى الرئيس.
 
بينما أكدت المصادر لـ"اليوم السابع"، أن علاء وجمال خضع لتحقيقات نيابة الطور صباح أمس الثلاثاء، فيما تضمنته هذه البلاغات تتناول مدى اتصال نجل الرئيس السابق بجرائم الاعتداء على المتظاهرين، وسقوط قتلى وجرحى خلال المظاهرات السلمية، بدءاً من يوم 25 يناير 2011، ووقائع أخرى تتعلق بالاستيلاء على المال العام واستغلال النفوذ والحصول على عمولات ومنافع من صفقات مختلفة.
 
وكانت النيابة العامة قامت بسؤال مقدمى هذه البلاغات وطلبت المعلومات بشأن ما ورد فيها من أجهزة الأمن القومى والرقابة الإدارية واستعجلت طلب هذه المعلومات.
التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -